رعاية الأطفال

اعراض التوحد عند الاطفال و 4 عوامل للأصابة


عند بداية التحدث عن اعراض التوحد عند الاطفال فيجب علينا أولا معرفة معني مرض التوحد أو الذاتوية فهو يعد أحد الأضطرابات التي تتوالي من إضطرابات الطيف الذاتوي.

يظهر مرض التوحد أو اعراض التوحد عند الاطفال أحياناً من سن الرضاعة أي قبل بلوغ الطفل من عمره الثلاثة سنوات بالأكثر وسوف تلاحظي عليه ما سوف نقدمة اليوم عن مرض التوحد لدي الأطفال.

هل كل حالات واعراض التوحد عند الاطفال واحدة؟

علي الرغم أن هناك إختلاف كبير في الأعراض والمرض بين طفل لأخر إلا أنها تصنف جميع أمراض التوحد بإنها تؤثر علي مقدرة الطفل علي التواصل مع الأخرين بسهولة.

وتؤثر أيضاً علي كيفية تطوير علاقة الطفل بمن حولة, وتزداد تلك الحالات يومياً بشكل كبير حيث أن في أمريكا قد صنف ما يقرب من 6 في الألف من كل طفل مصاب بمرض التوحد.


وهناك العديد من مراكز علاج طيف التوحد بمختلف الدول بالوطن العربي وسوف تستطيع التواصل معهم وحجز جلستك بسهولة من خلالهم وأيضا سوف تقدم أكادمية تيسكو سبورت بحجز الإستشارات حول الوطن العربي.

وأيضاً بالرغم أنه لم يتم إكتشاف أي علاج لمرض التوحد حتي الأن, إلا أن إكتشفتي سيدتي الحالة مبكراً وتم التكثيف في العلاج سوف يحدث تغييراً كبيراً في حياة الطفل المصاب بطيف التوحد.

ما اعراض التوحد عند الاطفال؟
ما اعراض التوحد عند الاطفال؟

ما اعراض التوحد عند الاطفال؟

إن كنت من متابعي الحملات المنتشرة السنوات الأخيرة في التوعية عن مرض التوحد, والتي لم تكن موجودة مسبقاً, والتي تعمل علي توعية الأباء للإكتشاف المبكر لحالات التوحد عن الأطفال.

ومع إنتشار هذه الحملات بدأت في إكتشاف مبكر للحالات عن الأطفال والتي يمكن أن تميزها من مراحل عمرية صغيرة ومنها يمكن علاج التوحد عند الأطفال, وتعطي النصائح أو الإستشارات لتطوير مهارات الطفل مبكراً.

تختلف دائماً أعراض مرض التوحد من مريض إلي أخر, فدائماً لكل طفل مهارات مختلفة عن الأخر ففي كل طفلين طفل يتصرف بطريقة مختلفة كلياً عن الأخر, ولكنها تصنف أنها شديدة الخطورة حيث لا يستطيع التواصل مع الأخرين.


كما ذكرنا سابقاً فأن الأعراض تبدأ في الظهور من سن الرضاعة, ففي بداية العمر يكون النمو طبيعي ولكن يتغيرون فجأة وينغلقون علي نفسهم أو يصبحوا أكثر عدائية أو يفقدون المهارات اللغوية لذا نوهنا بالمتابعه الدائمة.

وسوف نقدم الأعراض الأكثر شيوعاً بين الأطفال المصابين بمرض التوحد, وتقسم إلي أقسام عامة كالتالي:

اضطرابات المهارات الاجتماعية

إن مصاب التوحد يظهر عليه بعض الأضطرابات الإجتماعية حيث يظهر عليه بعض الأعراض الأتية:

  1. عند مناداة الطفل بإسمة فأنة لا يستجيب لنا.
  2. يلاحظ عليه عدم النظر للوالدين أو الأخرين ويفقد الاتصال البصري المباشر.
  3. يكون سامع ما يقال ولكنة عند النظر إلية يبدو أنه لا يسمع محدثة.
  4. إذا حاولت عناقة فأنة دائماً ما يرفض أو يبتعد.
  5. يظهر عليه عدم الإكتراث لمشاعر الأخرين, ولا يدرك أحاسيس الأخرين.
  6. دائماً ما يحب اللعب لوحدة, دون الإشتراك مع الأخرين.

مشاكل المهارات اللغوية

أيضاً مريض التوحد دائما ما يظهر عليه فقد أو صعوبات المهارات اللغوية والتي تجعلة يفقد التواصل الإجتماعي وإحدي أعراض المهارات اللغوية كالتالي:

  1. سوف تلاحظي أنه لدية تأخر في الكلام بالنسبة للأطفال الأخرين في نفس السن.
  2. يبدأ بفقد جمل أو كلمات كان يعرفها سابقاً.
  3. إذا أراد شيء يقوم بالنظر إلية دون التحدث.
  4. يبدأ بالتحدث بصوت غريب مثل الإنسان الآلي أو الأصوات الغنائية.
  5. لا يبدأ نهائياً في المحادثة أو الإستمرار فيها.
  6. يمكن أن يكرر عبارات ولكنه لا يعرف كيف يستخدمها في الحديث.
مشاكل المهارات اللغوية واعراض التوحد عند الاطفال
مشاكل المهارات اللغوية واعراض التوحد عند الاطفال

مشاكل في المهارات السلوكية

تعتبر مشاكل المهارات السلوكية واحدة من اعراض التوحد عند الاطفال والمؤثرة في الطفل كالتالي:

  1. دائماً ما يقوم بتكرار الحركات مثل الدوران أو التلويح باليد أو الهزار المتكرر بنفس الطريقة.
  2. لدية عادات معينة أو طقوس يقوم بتكرارها دائماً.
  3. إذا قمتي بتغير عادة من عاداتة أو طقوسة فأنة يتعكر مزاجة ويفقد سكينتة.
  4. دائم الحركة لا يثبت كثيراً.
  5. دائما ما ينبهر ببعض الأشياء الطبيعية مثل دوران عجلة سيارة لعبة.
  6. دائما ما يكرة الضوء الشديد والصوت العالي أو لمسة وغير قادر علي الإحساس بالألم.

كيف يتم تشخيص التوحد من اعراض التوحد عند الاطفال؟

يمكننا بدأ التشخيص لمرض التوحد من العمر الأولي للأطفال فيستطيع الأطباء التشخيص في العمر 12 شهر وحتي 18 شهراً, وفي بعض الحالات يحتاج الطبيب المعالج أن تصل الحالة إلي العمر سنتين.

فعند تشخيص حالة لا يكون الفريق المعالج مكون من طبيب واحد, ولكن يكون فريقاً متخصصاً من دكتور الأطفال, طبيب نفسي, أخصائي تخاطب, وبعض المتخصصين الأخرين لتعطي الإختبارات نتيجة مضمونة والتأكد علي مستويات مختلفة.

بعض المتخصصيين يطلبون أن تكون الفحوصات بطريقة منتظمة حتي يكتشفوا حالات تأخر النمو, فإذا ظهرت اعراض التوحد عند الاطفال يتم التوجة لطبيب مختص في علاج التوحد.

والسبب في اختيار فريق مختص أو متابعه منتظمة حتي يتم إكتشاف المرض هي أن لمرض التوحد الكثير من الدرجات المختلفة من حيث الخطورة والحدة والأعراض, فتشخيص المريض وتحديد الأسباب تكون معقدة نسبياً.

يعتمد تشخيص الطفل المتوحد علي بعض الأشياء من الأخصائيين وهي كالتالي:

  • يقومون بوضع الطفل وسط مجموعة ومشاهدة كيف يتواصل معهم وكيف يتفاعل معهم في اللعب.
  • مراجعة سجل الطفل التاريخي التنموي, وكيف تطور الطفل في المراحل السابقة.
  • عمل محادثة مع الوالدين لمعرفة ما قد لاحظوة علي الطفل.
  • الإعتماد أيضاً علي القدرات الحركية والسمعية والكلامية وكيفية تحكم الطفل بقدراتة.
  • أيضاً يكون بعرض الطفل علي بعض الاطباء المختصين.
  • متابعه الحالة النفسية للطفل وكيفية التعامل مع الوالدين.

أسباب اعراض التوحد عند الاطفال

لا يوجد سبب واحد لمرض التوحد عند الأطفال معروف حتي الأن, وهناك عدة عوامل كثيرة تؤثر عليه, فبعض هذه الإضطرابات المحتملة تكون التالي:

  1. أن يوجد أحد أفراد العائلة مصاب بمرض التوحد ويكون فرد مباشر.
  2. بعض الإختلافات في الطفرات الجينية.
  3. أن يكون الطفل قد ولد من أبوين كبار نسبياً في السن.
  4. قلة الوزن عند الولادة يؤثر علي نموة العقلي.
  5. إذا تعرض الطفل للمعادن الثقيلة أو السموم البيئية عن طريق التنفس أو الدم.
  6. إذا تعرض أكثر من مرة لألام الإلتهابات الفيروسية.
  7. تعرض الجنين لبعض أنواع الأدوية مثل حمض الفالبرويك أو الثاليدومايد.

وبعض الدراسات الأمريكية تقول أن الأطفال المصابين بمرض التوحد يكون النمو لديهم بشكل أسرع من المتوسط خلال فترات مراحل النمو المبكرة أي خلال أول ثلاثة سنوات من العمر.

الصعوبات التي يعاني منها مرضي التوحد
الصعوبات التي يعاني منها مرضي التوحد

علاج اعراض التوحد عند الاطفال

حتي الأن لم يتوفر أي علاج يستطيع أن يعالج مصابين مرض التوحد بنفس المقدار, فهناك العديد من الطرق المختلفة والتي لا تطبق علي كل الحالات, ولكنها فقط تساعد في الدعم العاطفي والنفسي للطفل وبعض هذه الأساليب كالتالي:

  1. العلاج السلوكي.
  2. العلاج باللعب.
  3. علاجات أمراض النطق واللغة.
  4. العلاج التربوي والتعليميّ.
  5. العلاج بالممارسة.
  6. العلاج البدني.
  7. علاج النطق.
  8. العلاج الدوائي.

طرق الوقاية من مرض التوحد

أيضاً لا يوجد وقاية صريحة أو مصرح بها لمرض التوحد فهناك من يستخدم الطب البديل ولكن قد نفي الأطباء فاعليتها مع المرض وهي كالتالي:

  • علاجات إبداعية مستحدثة من بعض الأهالي التي مرت بالمرض.
  • اتباع أنظمة غذائية لتنمية قدراتة أسرع.

وبكدا نكون أنجزنا جزء بسيط من اعراض التوحد عند الاطفال والتي سوف تجدو الكثير عنه والحديث عنه كثيراً من أكاديمية تيسكو سبورت لأنشطة الأطفال.

5/5 (7 Reviews)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى